[ad_1]

الشهيد الحافظ ، 04 اغسطس 2020 (واص) – أكدت الآلية الوطنية للوقاية من فيروس كورونا في اجتماعها اليوم برئاسة الوزير الأول  السيد بشرايا حمودي بيون أن التحسيس بالوباء والتقيد بالإجراءات الوقائية أصبح ضرورة الزامية أكثر من أي وقت مضى، خاصة مع تسجيل حالات إصابة بالفيروس بمخيمات اللاجئين الصحراويين .

الإجتماع يأتي بعد الجولة التي قادت الوزير الأول رئيس الآلية إلى ولايات الجمهورية ، الذي عبر عن ثقته في وعي المواطن وتبنيه للأسلوب الانجع المتمثل في الوقاية والتحسيس من فيروس كورونا .

كما أكد الوزير الأول أنه وبعد تسجيل 06 حالات اصابة بفيروس كورونا من بينها حالتي وفاة اصبح العمل بالاجراءات ضروريا ، مع تكييف كل الانشطة والبرامج مع الواقع وهذا على مستوى  كبير من الوعي . 

من جهته ، وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد حمادة سلمى الداف ، أكد أن الوضعية الوبائية بمخيمات اللاجئين خاصة مع تسجيل حالات اصابة اصبحت تتطلب وعي أكبر من المواطن في احترام وتطبيق الإجراءات الوقائية كارتداء الكمامة ، التباعد الاجتماعي وتجنب التنقل الا في حالات الضرورة القصوى . 

وشدد وزير الإعلام على أن وعي المواطن واستشعاره بالخطر هو الاسلوب الامثل للحد من انتشار الفيروس .

وأكد الناطق باسم الحكومة أنه الى حد الأن تم تسجيل 06 حالات اصابة مؤكدة من بينها حالتي وفاة ، 03 حالات تماثلت للشفاء ،  حالة تخضع للعلاج .  (واص)

090/105.

 

[ad_2]

Source link